القرآن الكريم في درس التربية الإسلامية” المعرفة الضرورية والممارسة الديداكتيكية”موضوع اللقاء التواصلي لاساتذة التربية الاسلامية بفرع العرائش

Prof4Site

العرائش /محمد الشعتاني

دأب المجلس العلمي المحلي للعرائش على تنظيم يوم تواصلي لفائدة أساتذة التربية الإسلامية إسهاما منه في تأطير الشأن الديني والتربوي والعلمي بالإقليم، والذي يعتبر درس التربية الإسلامية جزء لا يتجزأ منه، إذ لا يخفى على أحد ما حظيت به مادة التربية الإسلامية من توجيهات ملكية سامية ترتب عنها تجديد المنهاج الدراسي الخاص بالمادة. وإذا كان اللقاء التواصلي الثالث الذي نظم السنة الفارطة قد اشتغل بموضوع ”المنهاج الجديد: أسس بنائه ومنهج تنزيله” فإن الملحظ البارز الذي تم استخلاصه من أشغال ذلك اليوم هو البعد المركزي للقرآن الكريم في درس التربية الإسلامية الذي حدده المنهاج الجديد للمادة، وهو ما حدا بنا في المجلس العلمي المحلي كي نجعل موضوع اليوم التواصلي الرابع موسوما بعنوان:” القرآن الكريم في درس التربية الإسلامية: المعرفة الضرورية والممارسة الديداكتيكية ”، وأن نتخذ شعارا له:”من أجل فعل تربوي قاصد ومؤثر”.

المواد العلمية لليوم التواصلي:
– محاضرة بعنوان:
”الضروري المعرفي والمنهجي للاستمداد من القرآن الكريم”
يقدمها الدكتور:زيد بوشعرة المندوب الإقليمي للشؤون الإسلامية بالقنيطرة؛

– تقديم عمل الورشات في موضوع:
”الخطوات العملية لتدريس النص القرآني”
من تأطير الأستاذ هشام الحداد مفتش تربوي وباحث في المنهج القرآني والخطاب التربوي

 وينوخى منظمو  النشاط  تحقيق العديد من الاعداف منها منها :

-الوعي بمركزية القرآن الكريم في منهاج التربية الإسلامية .
– توسيع الدراية بالعلوم الضرورية المعينة على تدريس النص القرآني وحسن توظيفه.
– تبادل الخبرات التدريسية القمينة بتوثيق صلة المتعلم بالقرآن الكريم.
– تجويد الممارسة الديداكتيكية لتدريس النص القرآني .
– تدقيق المهارات التعليمية الأساسية المطلوبة لتدريس النص القرآني.
– استخلاص الضوابط المنهجية والخطوات العملية لتدريس النص القرآني.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق