أنشطة الحياة المدرسيةالشأن الدينيمناهج التدريس

وزارة الأوقاف تجدد مناهج التعليم العتيق

أصدرت أخيرا وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وثيقتين، الأولى تتعلق بـ “المنهاج التربوي لتدريس مواد العلوم الشرعية بالتعليم العتيق ” بأطواره الثلاث الابتدائي والإعدادي والثانوي، والثانية “المنهاج التربوي لتدريس مواد علوم اللغة العربية بالتعليم العتيق” تخص المستويات نفسها. بالنسبة لتدريس المواد الشرعية، كما أورد ذلك موقع وزارة الأوقاف، فإن هذا المنهاج التربوي جاء “ليكون دليلا هاديا ومرشدا معينا وإطار موجها يجمع بين الجانب النظري والتطبيقي ويقدم عرضا تربويا يتضمن أهم عناصر المنهاج المعتبرة في الأدبيات التربوية”. ومن أهدافه بناء منهج تربوي يحافظ على أصول خطة التدريس في المدرسة المغربية العتيقة، ويمكن من استثمار مكتسباتها في إنجاز البرنامج الدراسي المقرر بالتعليم العتيق، ويساعد على تحسين جودة التدريس بهذا القطاع، وتجاوز الصعوبات التي كشفت عنها تقارير الزيارات الصفية وشبكة الملاحظة، وكذا نتائج تقويم واقع التدريس بمدارس التعليم العتيق وما تتطلبه المستجدات التي عرفها نظامه التربوي . وشارك في إعداد هذه الوثيقة نخبة من العلماء والفقهاء والمدرسين والمؤطرين والمرشدين التربويين والخبراء المتخصصين، بناء على الاقتراحات والتعديلات التي تم التوصل بها أثناء عملية الاستشارة التربوية التي شملت أغلب الفاعلين بالتعليم العتيق بجهات المملكة. وبالنسبة لـ “المنهاج التربوي لتدريس مواد علوم اللغة العربية بالتعليم العتيق” بأطواره الثلاث الابتدائي والإعدادي والثانوي، فإنه وضع من أجل “استكمال بناء النظام التربوي بالتعليم العتيق وفق الأسس التربوية والعلمية المعتبرة في هذا الباب”. وتعتبر الوزارة أن إصدار هذه الوثيقة “ضرورة ملحة لبيان كيفية تنزيل المقررات والبرامج الدراسية المعتمدة، وجمع ما تفرق في غيرها من الوثائق والتوجيهات التربوية الرسمية”. موقع اسلام مغربي.. كتب بواسطة: اسلام مغربي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق