أنشطة الفروع والجهاتالفضاء الإخباريغير مصنفمكاتب الفروع والجهات

فرع الجمعية باسفي ينظم ندوة علمية ويكرم ثلة من الاستاذات والاساتذة الفاعلين

اسفي /سعيد لعريض
نظمت الجمعية المغربية لأساتذة التربية الإسلامية فرع آسفي بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بآسفي، يومه الخميس 26 دجنبر2019 الموافق 29 ربيع الأول 1441ندوة تربوية حول موضوع “بناء المفاهيم في منهاج مادة التربية الإسلامية من التأصيل الى التنزيل” حيث عرف برنامج الندوة الفقرات التالية:
الجلسة الافتتاحية و تضمنت: -تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم
-كلمة للسيد الأستاذ عبد العزيز الخلاني التي رحب من خلالها بالضيوف الكرام، وأكد على أهمية الأنشطة التربوية التي تسهر الجمعية المغربية لأساتذة التربية الإسلامية على القيام بها.
-كلمة السيد الأستاذ سعيد لعريض، رئيس الجمعية المغربية لأساتذة التربية الإسلامية، الذي شكر من خلالها رئيس المجلس البلدي لإقليم آسفي على مساعدته ومساندته المتواصلة لأعمال الجمعية، وأشار الى مواكبة الجمعية المغربية لأساتذة التربية الإسلامية المتواصلة لكل المستجدات في الحقل التربوي ومن ضمنها بناء المفاهيم في هذه المادة موضوع الندوة، كما جدد شكره للسادة أطر التوجيه التربوي مؤطري الندوة المباركة على تلبية الدعوة.
-كلمة السيد الأستاذ الدكتور المصطفى السليمي ممثل المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بآسفي الذي أشاد بدور مدير المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بآسفي السيد الأستاذ حسن باعطوش على احتضان المركز لأنشطة الجمعية والأستاذ الدكتور عبد الإله أبو مارية على مجهوداته القيمة للرقي بمادة التربية الإسلامية، سائلا الله تعالى له التوفيق وقبول العمل .
– كلمة السيد الأستاذ مفتش مادة التربية الإسلامية يونس بمواس، حيث اعتبر مهمة تدريس مادة التربية الإسلامية بمثابة التبليغ عن الأنبياء، فهي تشريف وتكليف في نفس الوقت، والتمكن من آليات البلاغ والتواصل ومواجهة المخاطبين بمنهج سليم، من شأنه أن ينشئ جيلا يتمثل أثر المادة في واقعه المجتمعي الذي يعيش فيه.
وشهد افتتاح الندوة تكريم الاساتذة والاستاذات عبد الجليل لبداوي وسعيد اقنيص وعائشة امسي ورقية الرامي بشواهد تقديرية اعترافا بما أسدوه من خدمات جليلة للمنظومة التربوية خلال مسارهم المهني الحافل بالبذل والعطاء ونكران الذات.
وقدمت في الندوة العديد من العروض العلمية والاوراق البحثية حول موضوع الندوة منها:

-مداخلة الأستاذ محمد لخروطي مفتش تربوي بالمديرية الإقليمية اخنيفرة حول:” التدريس بالمفهوم الخلفية النظرية والتنزيل الديدكتيكي” التي اصلت علميا للمفهوم من خلال النظريات التربوية والوثائق الرسمية .
-مداخلة الأستاذ يونس مواس مفتش تربوي بالمديرية الإقليمية بآسفي حول :” بناء المفاهيم العقدية في منهاج التربية الإسلامية من التأصيل الى التنزيل”، الذي ابرز حقيقة المغهوم العقدي وبين أهمية العقيدة ووظيفتها وخصائصها موضحا أسس بناء المفهوم العقدي في منهاج مادة التربية الإسلامية
وتقويمه.
مداخلة الأستاذ رشيد ماني مفتش تربوي بالمديرية الإقليمية وجدة أنكاد، تحث عنوان:” أهم معيقات اكتساب مفاهيم مادة التربية الإسلامية واستدماج قيمها”، موضحا للقضايا التالية:
وتضمنت تأطيرا مفاهيميا للموضوع وفق مقاربة الكفايات، وطرق استدماجها في مادة التربية الاسلامية والعوائق المرتبطة بذلك وكيفية تجاوزها..
وتلت الجلسة العلمية مناقشة مستفيضة انصبت حول مضمون الورقات العلمية، حيث استمد السادة المتدخلون تدخلاتهم، انطلاقا من ممارساتهم المهنية وخبرتهم التربوية. وتم الخروج بعدة توصيات .

هذه توصيات ندوة آسفي حول بناء المفاهيم في منهاج مادة التربية الاسلامية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق